شبيحة السويداء.. وقود الأسد في محرقة تدمر - It's Over 9000!

شبيحة السويداء.. وقود الأسد في محرقة تدمر

بلدي نيوز – حمص (ميار حيدر)
كشفت مصادر إعلامية موالية لنظام الأسد في محافظة السويداء، أن غالبية قتلى عناصر ميليشيا "الدفاع الوطني" الذين سقطوا في الاشتباكات مع تنظيم "الدولة" في بادية حمص خلال اليومين الماضيين هم عناصر الدفاع الوطني "الشبيحة" من محافظة السويداء.
ولفتت المصادر، أن عناصر "الدفاع الوطني" الذين تم قتلهم على يد التنظيم أو أسرهم، كانوا قد أرسلوا قبل بضعة أشهر فقط، وبعضهم لم يتجاوز وجوده الشهر، مشيرةً إلى أن قوات النظام وزعتهم على حقول النفط والغاز لحمايتها من هجمات التنظيم.
واعترفت المصادر، بمصرع ما يزيد عن خمسين قتيلا، فيما قالت إن عدد المفقودين تجاوز الثلاثين عنصراً، وأن غالبية المفقودين هم من ميليشيات الدفاع الوطني في السويداء، علما بأن ذات المواقع تعرضت لهجوم مماثل قبل شهر قتل خلاله عدد كبير من هذ الميليشيات.
وبلغ عدد قتلى قوات النظام والميليشيات الشيعية التابعة له نتيجة المعارك الجارية شرق حمص 97 قتيلا حسب ما أعلنت وكالة "أعماق" التابعة للتنظيم، فيما تم أسر ضابط برتبة رائد و3 جنود آخرين، واستولى التنظيم على 5 دبابات وعربة BMP و3 منصات إطلاق صواريخ مضادة للدروع مع عدة صواريخ، كما استولى التنظيم على 4 مدافع من عيار 130 و57 و37 و23 وأسلحة رشاشة أخرى وكميات من الذخائر.
وقال الناشط الميداني "محمد الحميد" لبلدي نيوز إن "تنظيم الدولة قد شنّ يوم الخميس هجوما واسعا ومباغتا ضد قوات النظام والميليشيات الشيعية التابعة له بخط مواجهة يبلغ طوله نحو 200 كيلو متر، في ريف حمص الشرقي سيطر من خلاله على عدد من المواقع والحواجز أهمها كامل منطقتي حويسيس وجزل وقصر الحلابات وجبل هيان والمنطقة الارتوازية.
بالمقابل أعلنت مواقع تابعة للنظام أنه بدأ بسحب قواته باتجاه مناطق الاشتباك في الريف الشرقي، وبدأ بإعادة فوج مغاوير البادية الذي يقاتل في مدينة حلب في قطاع 1070 شقة لمواقعه الأساسية شرق حمص.
ويبلغ تعداد الفوج 500 -800 عنصر مسلح بأسلحة ثقيلة، ويقود هذا الفوج سليمان الشواخ "من مدينة الرقة" الحاصل على وسام شرف من الجيش الروسي، بحسب ما قاله "الحميد".
يذكر أن الدفاع الوطني منذ ثلاثة أشهر قدم عروضا مغرية للذين يقاتلوا في ريف حمص الشرقي، بينها دفع رواتب مالية مرتفعة، وتأمين النقل والطعام وغيره، وعلمت بلدي نيوز أنه هناك أكثر من 100 مقاتل من اللاذقية يقاتلون في ريف حمص الشرقي، بعد العروض التي قدمها الدفاع الوطني للقتال هناك.

مقالات ذات صلة

"صحة النظام" تسجل 44 إصابة جديدة بـ "كورونا" وثلاث حالات وفاة

بعد اعتقاله لساعات .. قوات النظام تفرج عن ناشط معارض في السويداء

النظام يفرض الحظر على معسكر له بريف الرقة

نظام الأسد يرد على عقوبات الاتحاد الأوروبي الأخيرة

"الائتلاف" يحمّل "حـزب الله" و"نظام الأسد" مسؤولية الاغتيالات جنوب سوريا

الكشف عن عدد جرائم القتل في سوريا منذ بداية 2020