عشرات الشهداء بحلب وإدلب وحمص ومجزرة أطفال بدمشق - It's Over 9000!

عشرات الشهداء بحلب وإدلب وحمص ومجزرة أطفال بدمشق

بلدي نيوز – (التقرير اليومي)
ارتكب الطيران الحربي الروسي والآخر التابع للنظام، اليوم الأحد، عدة مجازر في معظم المدن والبلدات السورية، كان أكثرها دموية في ريف دمشق، بقصف روضة للأطفال، فيما تلقى النظام وميليشياته الموالية خسائر بشرية في حلب وحماة.

ففي حلب، استشهد 14 مدنيا بينهم خمسة أطفال، جراء غارات جوية من الطيران الحربي على مدينة حلب وريفها.

وفي التفاصيل، استشهد ثلاثة أطفال وسيدتان من عائلة واحدة وجرح العشرات، بقصف صاروخ فراغي من الطيران الحربي استهدف مدينة دارة عزة بريف حلب الغربي، حيث تسبب بأضرار مادية كبيرة لحقت بالممتلكات ومنازل المدنيين.

وفي الريف ذاته، استشهد أربعة مدنيين في قرية بشنطرة، نتيجة استهداف الطيران الحربي بصاروخ فراغي، سوقا صغيرا في القرية، كما استشهدت طفلتان وأصيبت طفلة أخرى جراء قصف بلدة أورم الكبرى بالصواريخ المظلية.

في الأثناء، استشهد مدني في بلدة الليرمون بريف حلب الشمالي جراء تعرضها لقصف بالقنابل العنقودية من الطيران الحربي الروسي.

وفي مدينة حلب، استشهد مدنيان وأصيب عدد بجروح، نتيجة استهداف حي صلاح الدين بقذائف المدفعية من قبل قوات النظام المتمركزة في الراموسة جنوبي حلب.

وفي نفس السياق، تعرضت بلدات كفرناها والمنصورة والراشدين وكفر داعل وقرية منيان بريف حلب الغربي لقصف مكثف من الطيران الحربي الروسي، مع قصف مدفعي من قبل قوات النظام المتمركزة في تلة الشيخ يوسف وحندرات استهدف حي الهلك في مدينة حلب.

ميدانيا، أعلن الثوار اليوم عن مقتل ثلاث مجموعات من ميليشيات "حزب الله" على "تلة أحد" بريف حلب الجنوبي إثر استهدافهم بصاروخ مضاد للدروع، بالإضافة لتدمير عربة BMP تزامنت مع صد محاولة تقدم للميليشيات العراقية على تلة مؤتة.

من جهة أخرى، قام الثوار بعملية انغماسية داخل مدينة حلب على جبهة العويجة أسفرت عن مقتل ثمانية عناصر من لواء القدس الفلسطيني وإعطاب دبابة t 72.

في الأثناء، دمر الثوار مدفعا رشاش من عيار 23 محمل على بيك آب، خلال استهداف رتل لقوات الأسد على طريق (إثريا - خناصر) بالألغام الأرضية بريف حلب الجنوبي.

وفي جبهة حلب الجديدة غربي حلب، تمكن الثوار من تدمير مدفع من عيار 122 وتدمير قاعد م . د.


وفي إدلب، استشهد وجرح العشرات من المدنيين، جراء قصف الطيران الحربي لريف إدلب.

وفي التفاصيل، قصف الطيران الحربي بعدة صواريخ، مدينة الدانا بريف إدلب الشمالي، ما أدى لاستشهاد 12 مدنيا، من بينهم الصحفي عمار البكور.
فيما استشهد طفلان وجرح آخرون، جراء قصف الطيران الحربي مدينة بنش بالقنابل العنقودية، شرق إدلب.

في السياق، قصف الطيران الحربي بالصواريخ، بلدة الهبيط بريف إدلب الجنوبي، ما أدى لوقوع عدد من الجرحى، كما قصف الطيران الحربي بالصواريخ، قرية معرشورين بريف إدلب الشرقي، دون ورود أنباء عن وقوع إصابات.

وفي تطور آخر، سقط جرحى جراء انفجار عبوة ناسفة، بسيارة تابعة للثوار، قرب بلدة معردبسة بريف إدلب الشرقي.

وإلى حماة، حيث قتل الثوار بقذائف المدفعية والدبابات، مجموعة من قوات النظام، كانت تحاول التسلل إلى حاجز السيرياتل المحرر الواقع شمال مدينة صوران في الريف الشمالي، وذلك بعد تمهيد عنيف من قبل طيران النظام ومدفعيته.

وكان طيران النظام الحربي والمروحي، شن ما يزيد عن خمسين غارة جوية انتقاماً لخسائره على مدن وقرى طيبة الإمام، ومورك، واللطامنة، والبويضة، ومعركبة، ولحايا، والناصرية، تسببت بوقوع عدة مدنيين جرحى ودمار كبير في المنازل.

وفي الريف الجنوبي، أغار الطيران الحربي على بلدة عقرب وقرية الزارة، واقتصرت الأضرار على المادية، فيما رد الثوار بقصف تجمعات الشبيحة في محطة الزارة بقذائف الهاون وصواريخ الكاتيوشا محققين إصابات مباشرة في صفوفهم.

وفي حمص، استشهد 6 مدنيين في حي الوعر المحاصر، وآخرون من الجيش الحر على جبهات ريف حمص الشمالي.

وفي التفاصيل، استشهد ستة مدنيين، بينهم طفلة وجرح 27 آخرون في حي الوعر المحاصر بمدينة حمص، جراء استهداف النظام الحي بالأسطوانات المتفجرة وقذائف الهاون، في خرق للهدنة المبرمة بين لجنة الحي والنظام.

إلى ذلك، استشهد اثنان من الثوار أحدهما على جبهات بلدة الدار الكبيرة قنصا من قبل حواجز قوات النظام، فيما استشهد الثاني في قرية الغنطو على تخوم جبهة الكم الموالية للنظام.

وإلى اللاذقية غربا، استهدف الثوار مواقع قوات النظام في قرية الحاكورة وعين البيضا بقذائف الهاون، كما تمكن الثوار من قتل وإصابة عدد من عناصر قوات النظام على محور قرية الحدادة بعد استهدافهم بصاروخ كورنيت.
بالمقابل، قصفت قوات النظام محاور قرية الحدادة وكبينة بجبل الأكراد.


في دمشق وريفها، استشهد 23 مدنياً، بينهم نساء وأطفال، بقصف جوي ومدفعي، على مدن وبلدات ريف دمشق الشرقي، في حين استمر النظام بالتصعيد العسكري على مخيم خان الشيح بريف دمشق الغربي.
وفي التفاصيل، استشهد ثمانية أطفال، وجرح آخرون، بقصف مدفعي بقذائف الهاون، على روضة أطفال في مدينة حرستا بريف دمشق، في حين استشهد ثمانية مدنيين، بينهم أطفال ونساء، وجرح العشرات، بقصف جوي من الطيران الحربي التابع للنظام على مدينة حمورية.

إلى ذلك، استشهد مدني آخر بقصف جوي على بلدة الميدعاني، وطالت غارات مماثلة كلا من مدينة عربين وبلدة النشابية وبلدات المرج.

وفي سياق متصل، استشهد خمسة مدنيين، وجرح آخرون، بينهم أطفال ونساء، جراء قصف مدفعي بالمدفعية الثقيلة، من قبل قوات النظام على السوق الشعبي في مدينة دوما.

وفي ريف دمشق الغربي، اندلعت اشتباكات بين الثوار وقوات النظام، بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة، على أطراف مخيم خان الشيح، رافق ذلك قصف جوي بالبراميل المتفجرة من الطيران الحربي، بينها براميل تحوي مادة النابالم الحارق، على المزارع الواقعة بين بلدة الديرخبية وخان الشيح، بالتزامن مع استهداف المنطقة بعدة غارات جوية من الطيران الحربي، وأكثر من 20 صاروخ أرض أرض.
يذكر أن مخيم خان الشيح يشهد حصاراً خانقاً من قبل قوات النظام منذ شهر وستة أيام، يتمثل بمنع دخول وخروج المدنيين، وإدخال أي نوع من المواد الغذائية والطبية والحاجيات الضرورية.

جنوباً في القنيطرة، قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاون منازل المدنيين في بلدتي جباثا الخشب وطرنجة بريف القنيطرة الشمالي، كما تعرضت بلدة الصمدانية الغربية في ريف القنيطرة الأوسط لقصف متقطع بالرشاشات الثقيلة من قبل قوات النظام المتمركزة على أطراف مدينة البعث.

 

مقالات ذات صلة

للمرة السابعة.. تركيا تسير دورية منفردة على طريق M4

سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار ليوم الأربعاء 14-4-2031

قتلى باشتباكات بين عصابة وأمن "تـحـريـر الشـام" في إدلب

ألمانيا تؤكد وجوب محاسبة نظام الأسد على استخدام الكيماوي

اقتتال بين عناصر ميليشيا النظام في دير الزور و"قسد" تنفذ اعتقالات في الحسكة

إمساكية رمضان.. تعرف لأطول ساعات الصيام في وأقصرها في إدلب؟