تصديقاً لـ"فتح الشام".. "الأسد": كل من يقاتلنا في حلب "إرهابي" - It's Over 9000!

تصديقاً لـ"فتح الشام".. "الأسد": كل من يقاتلنا في حلب "إرهابي"

بلدي نيوز – (عبدالعزيز الخليفة)
أكد رأس النظام في دمشق "بشار الأسد"، عزمه على التخلص من كافة الفصائل الثورية الموجودة في حلب، مكرراً وصف الثوار بالجماعات "الإرهابية", مدعياً أن "حماية المدنيين في حلب تتطلب التخلص من (الإرهابيين)"، الذين هم جميع الثوار، حسب زعمه.
وقال في مقابلة مع قناة "اس ار اف -1" السويسرية، "علينا حماية الناس، وعلينا أن نتخلص من أولئك (الإرهابيين) في حلب، بهذه الطريقة نستطيع حماية المدنيين"، حيث لم يوضح الأسد أي مدنيين يقصد، وما هو موقفه من المدنيين الذين يقصفهم مع الروس في الأحياء المحاصرة في حلب.
وأعلنت روسيا يوم أمس عن هدنة في حلب، مطالبة الثوار بالتخلي عن جبهة فتح الشام، وإخراجها من حلب لوقف قصف المدينة، إلا أنها تراجعت اليوم، حيث نقلت إنترفاكس للأنباء عن (سيرجي ريابكوف) نائب وزير الخارجية الروسي قوله: "إن موسكو تستبعد وقف القصف في حلب السورية من جانب واحد".
بالمقابل، قال (حسام الشافعي) الناطق باسم جبهة فتح الشام لبلدي نيوز أن المشهد المخزي الذي يراد لأهل الشام أبعد من هذا الاقتراح، حيث لا يمثل إخراج الجبهة من حلب سوى مقطع صغير من الصورة الكاملة، وإن أي استسلام أو ضعف أمام العدو سيجعله يطمع بالمزيد.
وشدد على رفض الانسحاب من حلب والاستمرار في تبني خيار الثورة، قائلاً "لن نخون دماءهم.. سنكمل جهادنا حتى إسقاط النظام ولن نقبل أي طرح يحول دون ذلك.. لن نترك سلاحنا.. ودون ذلك القتل والشهادة".
وشدد الشافعي على أن روسيا "اختارت طريقها وأعلنت عنه وتمسكت به بكل وضوح، الأمر الذي يلزم قوى الثورة أن تقابل ذاك بوحدة الصف والقرار، ورفض كافة التقسيمات والتصنيفات التي يروج لها عدونا، فإن روسيا اليوم تنظر لجميع الفصائل بعين واحدة، كل من قال لا لبشار فهو إرهابي سواء كان مدنيا أو مسلحاً" بعين روسيا.

مقالات ذات صلة

تسجيل 14 إصابة جديدة بفيروس كو.رو.نا في إدلب وحلب

سعر صرف الليرة السورية ليوم الجمعة 26-2-2021

شهداء بانفجار سيارة مفخخة بريف الحسكة وخسائر للنظام بريف إدلب

ما أهمية الإعلان عن 900 ألف وثيقة تدين الأسد وأركان نظامه؟

قصف مدفعي يخلف قتلى وجرحى من قوات النظام جنوب إدلب

أسعار الذهب في سوريا ليوم الخميس 25 - 2 - 2021