"ربيع إدلب".. مشروع لإعادة الأمل لمدينة الزيتون

"ربيع إدلب".. مشروع لإعادة الأمل لمدينة الزيتون
  • الأربعاء 24 آيار 2017

بلدي نيوز – إدلب (أحمد رحال)
أطلق مجلس مدينة إدلب بالتعاون مع منظمة بنفسج ومنظمات أخرى قبل أيام، مشروع "ربيع إدلب" في مدينة إدلب وما حولها، والذي يهدف لإعادة إحياء المدينة التي تعرضت لحملة تدمير ممنهج من قبل طيران النظام والطيران الروسي، حيث تهدف الحملة لإعادة تأهيل الساحات العامة والأرصفة والحدائق وتحسين أوضاع المدينة الخدمية، بما فيها إصلاح المدارس.
وبدأ المشروع بتدشين "ساحة الساعة" وسط مدينة إدلب التي تتمتع برمزية كبيرة لأبناء مدينة إدلب، حيث تم إعادة تأهيل الساعة وإصلاحها وإعادة تأهيل مجسمها والساحة المحيطة بها، وإعادة تزيينها، حيث قام المجلس والمنظمة بافتتاحها بحضور فعاليات مدينة وإعلامية ومئات المدنيين الذين حضروا الافتتاح.
وقال "إسماعيل عنداني" رئيس مجلس مدينة إدلب لبلدي نيوز إن المشروع يهدف لإظهار مدينة إدلب بشكلها الجميل واللطيف، ومحاولة لإعادة إحياء الشوارع الرئيسية والساحات العامة والدوارات، بمشاركة عدد من المنظمات وأبناء المدينة، تتضمن عدة مشاريع في المدينة.
ويهدف المشروع إلى تأهيل مدارس المدينة وتأهيل حدائق المدينة كاملة، وكذلك تأهيل كل منصفات الطرق وإصلاحها وتأهيل الأرصفة، وتأسيس ٤ دوارات رئيسية في المدينة لإضفاء نظرة الأمل والتجدد في شوارعها وعمل كل ما يزيد من جمال هذه المدينة، من خلال تشغيل أكثر من ٦٠٠ عامل في المدينة وما حولها على مرحلتين ولمدة ثلاثة أشهر، ومشاركة أكثر من ١٠٠ متطوع في الأعمال التجميلية البسيطة.