خلال أسبوع.. حصار الأسد يقتل طفلا خامسا في مخيم اليرموك بدمشق

خلال أسبوع.. حصار الأسد يقتل طفلا خامسا في مخيم اليرموك بدمشق
  • الاثنين 20 آذار 2017

بلدي نيوز – دمشق (خاص)
وثقت "شبكة المخيمات الفلسطينية" في سوريا، أمس الأحد، استشهاد طفل حديث الولادة، بسبب حصار النظام لمخيم اليرموك في دمشق.
وفي التفاصيل، استشهد الطفل "محمد مصطفى" بعد ساعات من ولادته، لعدم موافقة قوات النظام المحاصرة لمخيم اليرموك خروج والدته للولادة في المراكز الطبية خارج المخيم.
ويعتبر "محمد" الطفل الخامس الذي يستشهد داخل المخيم خلال أسبوع، والشهيد الفلسطيني رقم 198 داخل الحي، بسبب محاصرة المدنيين من قبل قوات النظام والميليشيات المساندة له.
ويعاني أهالي مخيم اليرموك من نقص كبير في مياه الشرب، بالإضافة إلى الغذاء، حيث يعتمد أغلب أهالي الحي على الآبار الارتوازية بالرغم من تلوثها بالأتربة والرواسب، بالإضافة إلى نقص كبير في الموارد الطبية، وانتشار العديد من الأمراض مثل أمراض الكلى.
ويشهد مخيم اليرموك (جنوب شرقي دمشق) حصاراً من قبل النظام منذ كانون الأول/ديسمبر2012، حيث اضطر جزء من سكان المخيم المحاصر أيضا من قبل تنظيم "الدولة" جنوباً، إلى النزوح خارجه، كما يفتقر قرابة 3500 من قاطنيه للمياه النظيفة، والغذاء، والمستلزمات الطبية، منذ عامين.