النظام وحزب الله يكثفان قصفهما على وادي بردى

النظام وحزب الله يكثفان قصفهما على وادي بردى
  • الثلاثاء 10 كانون الثاني 2017

بلدي نيوز – دمشق (خاص)
تستمر قوات النظام والميليشيات الطائفية، في محاولتها اقتحام قرى وادي بردى بريف دمشق، وسط قصف جوي من الطيران الحربي والمروحي وقصف بصواريخ أرض-أرض.
وأفاد مراسل بلدي نيوز بريف دمشق، طارق خوام، أن الطيران الحربي والمروحي تناوب على قصف قرى وادي بردى، مشيراً إلى خمس طائرات مروحية وطائرة حربية، قصفت المنطقة حيث تركز القصف على قرية بسيمة وعين الفيجة، ما أسفر عن زيادة رقعة الدمار في المنطقة، بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي استهدف المنطقة.
ولفت إلى القصف الجوي والصاروخي للنظام، تزامن مع اشتباكات بين الثوار وقوات النظام ومليشيا حزب الله اللبناني، على عدة محاور بوادي بردى.
كما نوه مراسلنا إلى أن وادي برى يعيش ظروفا إنسانية صعبة، بسبب الحصار المفروض على المنطقة من قبل قوات النظام والميليشيات الطائفية، للأسبوع الثالث على التوالي، ويتمثل الحصار بانقطاع شبكات الكهرباء والمياه، وشبكات التواصل والإنترنت ونقص في الغذاء والدواء.
وتعد منطقة وادي بردى في القلمون بريف دمشق امتداداً جغرافياً لمنطقة سهل الزبداني التي يحاصرها النظام، وتحقق السيطرة على المنطقة تأمين اتصال جغرافي بين دمشق ومناطق سيطرة حزب الله الإرهابي.