الطيران الروسي يخرق الهدنة للمرة الثانية ويقتل امرأة في إدلب

الطيران الروسي يخرق الهدنة للمرة الثانية ويقتل امرأة في إدلب
  • الثلاثاء 3 كانون الثاني 2017

بلدي نيوز-ريف إدلب (خاص)
استشهدت امرأة، وجرح آخرون، اليوم الثلاثاء، بقصف جوي للطيران الروسي على مدن وقرى إدلب.
وأفاد مراسل بلدي نيوز بريف إدلب (محمد كركص)، أن الطيران الروسي استهدف بصواريخ شديدة الانفجار الأحياء السكنية بمدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، ما تسبب باستشهاد امرأة، وجرح آخرين بينهم طفل، حيث توجهت فرق الدفاع المدني وعملت على إسعاف الجرحى إلى المشافي الميدانية.
وأضاف مراسلنا، أن الطيران ذاته قصف بأربع غارات جوية مدينة إدلب، وبلدتي كنصفرة بجبل الزاوية، والشغر بريف جسرالشغور الغربي، ماتسبب بإصابة عدد من المدنيين بجروح.
إلى ذلك، قصف الطيران الروسي مدينة جسرالشغور فجر اليوم بخمسة غارات جوية، ماتسبب بدمار في الأبنية السكنية.
يشار إلى أن هذا القصف الروسي هو الأول له في إدلب والثاني منذ اتفاق وقف إطلاق النار الذي وقع في أنقرة السبت الماضي بين فصائل المعارضة و نظام الأسد بضمان روسي تركي.
وكان قد أعلن الجيش السوري الحر، اليوم الثلاثاء، تجميد المحادثات المتعلقة بمفاوضات "أستانة"، والمشاورات المترتبة على اتفاق وقف إطلاق النار حتى تنفيذه بالكامل من قبل النظام والميليشيات الإيرانية.