روسيا تشارك النظام خرق الهدنة في حلب

روسيا تشارك النظام خرق الهدنة في حلب
  • الأحد 1 كانون الثاني 2017

بلدي نيوز- حلب (خاص)
استشهد ثلاثة مدنيين بينهم طفلان، بقصف جوي ومدفعي لقوات النظام على المناطق المحررة في ريف حلب، ضمن سياسية النظام المستمرة في خرق الهدنة لليوم الثالث على التوالي.
وقال مراسل بلدي نيوز بريف حلب الغربي، محمد الراغب، إن قوات النظام قصفت بالمدفعية قرية كفرداعل بريف حلب الغربي ما أدى إلى استشهاد طفلين اثنين، يوم أمس.
بدوره أفاد مراسل بلدي نيوز في ريف حلب الجنوبي، حسن عبيد، أن الطيران الحربي الروسي قصف قرية المنطار، ما أدى إلى استشهاد أحد المدنيين.
في السياق، شن الطيران الروسي غارات بالصواريخ الفراغية على قرى في ريف حلب الجنوبي، واستهدف بغاراته قرى بنان والمنطار وكفركار في منطقة جبل الحص بريف حلب الجنوبي، كما شن غارات على مدينة الأتارب وقرية ميزنار بريف المحافظة الغربي.
جاءت هذه الخروقات من قبل النظام وحلفائه بعد إصدار مجلس الامن الدولي السبت قرارا بالإجماع يدعم الخطة الروسية التركية لوقف إطلاق النار في سوريا والدخول في مفاوضات لحل النزاع.
وتوصلت المعارضة السورية إلى اتفاق مع روسيا برعاية تركية، يقضي بإيقاف إطلاق النار شامل في سوريا اعتبار من يوم الجمعة الماضي، إلا أن الميليشيات الطائفية التابعة لإيران لم تلتزم بالهدنة وقد هاجمت أكثر من نقطة للثوار خاصة بريف دمشق.
يشار إلى أن فصائل الجيش الحر التي وقعت الهدنة، قالت أمس أن الاتفاق التي وقعت عليه في أنقرة يختلف عن النسخة التي وقعها النظام، وهددت النظام بالتراجع عن الاتفاق في حال استمر اختراقه لها.