قائد "فتح حلب" يتوعد النظام وميليشيات إيران بمفاجآت قريبة

  • الثلاثاء 6 كانون الأول 2016

بلدي نيوز - (محمد خضير)
توعد الرائد "ياسر عبد الرحيم" -قائد غرفة عمليات "فتح حلب"- النظام وحلفائه من الميليشيات الطائفية بمفاجآت ستقلب الموازين في حلب في الساعات القليلة القادمة، حسب قوله.
وأضاف في تسجيل صوتي نشرته مواقع التواصل الاجتماعي "صحيح بأن أخطاءً قد حصلت وتقصير وفوضى سببت لنا كثيرا مما نرى، ولكن هذا لا يعني أن نضيع هذه الأوقات الخطيرة باللوم والمعاتبات والشتائم، في النهاية هؤلاء المجاهدين هم أبنائكم وإخوانكم وهم نُتاج تربيتكم وثمار غرسكم ومجتمعكم، وها هم اليوم يبذلون مهجهم وأرواحهم ذوداً عنكم، فلنتذكر أن مسؤولية جهاد دفع العدو تقع على عاتق الجميع، فلنرتب صفوفنا ونشد من إزرِ بعضنا فالنصر صبر ساعة فمازال لدينا ما يكفي للمناورة ولاستعادة ذمام المبادرة".
وأكد عبد الرحيم أن الاستعدادات والجهوزيات بدأت من الريف، متوعدا النظام وميليشيات إيران بمفاجآت من العيار الثقيل، ستقلب موازين المعركة, وقال القيادي "مدد السماء والأرض قادم إليكم يا أهل حلب، ماهي إلا إيام قليلة او ساعات معدودة فستروا ما يسركم فثبتوا وتذكروا بأن الحرب كرٌ وفر، يومٌ لنا ويوم علينا، والعاقبةُ للمتقين".
وتابع عبد الرحيم "نعلم أن البلاء قد عَظُم، وأن الجهد قد بلغ بكم مبلغا عظيمة، ولكنها لحظات التحولات العُظمى في تاريخ الأمة، لحظاتٌ يقف فيها أهل السُنة اليوم في معركة وجود في وجه تآمر دول العالم علينا، فإما أن نكون أو لا نكون، إما أن نعيش أحرارا أو نعود عبيداً خدماً للطائفيين الحاقدين ومن معهم".