روسيا تطرد موظفي النظام من مصفاة بانياس

روسيا تطرد موظفي النظام من مصفاة بانياس
  • السبت 26 تشرين الثاني 2016

بلدي نيوز- (متابعات)
قالت وكالة "آكي" الإيطالية للأنباء، نقلاً عن مصادر في مدينة اللاذقية بسوريا، إن "القوات الروسية استولت تقريباً على مصفاة بانياس"، التي تعتبر الأكبر في سوريا، والميناء النفطي الوحيد.
ونقلت الوكالة عن مصادر لم تسمها، أن نظام الأسد "أخلى بناءً إدارياً من جميع موظفيه وموجوداته، وقام بتسليمه للروس، حيث يقيم به الآن ضباط وتقنيون روس، يقومون بالإضافة إلى مهامهم العسكرية بالإشراف على كل ما يتعلق بالمصفاة وتشغيلها وإيراداتها وخطط عملها، وحتى القرارات الإدارية فيها دون أن يحتكوا بالعمال والموظفين".
وأكّدت أن الشركة السوريّة لنقل النفط، التي تتخذ من المصفاة مقراً أساسياً لها، "باتت مربوطة بالقرار الروسي أيضاً، ولا يحق لها التصرف دون إذن خطّي مُسبق من الخبراء الروس"، على حد وصف الوكالة.
وتقيم روسيا حالياً قاعدتين عسكريتين لها في مدينتي اللاذقية وطرطوس، وتستخدمهما كنقطة انطلاق لتنفيذ غارات جوية ضد المدن السورية المحررة من النظام، وتفرض موسكو نفوذها على الجانبين العسكري والأمني في نظام الأسد، فضلاً عن استحواذها على مفاصل هامة في الاقتصاد السوري.