من نحن

بلدي خدمة إخبارية محلية سورية، تختص بنشر الأخبار والتقارير والقصص الخبرية والإنسانية على مدار الساعة، اعتماداً على شبكة من المراسلين المنتشرين في المحافظات السورية كافة.
تلتزم شبكة بلدي الإعلامية بالمبادئ المهنية بما يخدم ثورة الشعب السوري المطالبة بالحرية والعدالة والكرامة، ونبذ التطرف الديني والعرقي، كون الشبكة ولدت من رحم الثورة السورية.
تعتمد بلدي المصداقية والموضوعية في نقل الأخبار، واحترام الجمهور بالمواد الصحفية، التي تنشرها عبر موقعها باللغتين العربية والإنكليزية.
تسعى للوصول إلى الحقيقة بكل إنصاف واستقلالية، دون السعي لتحقيق السبق الصحفي على حساب الحقيقة.
تعمل بلدي على تغطية الأحداث السوريّة على مدار الساعة، وتنجز بالتعاون مع مراسليها المواد الصحفيّة في المجالات السياسية والعسكرية والاجتماعية والإنسانيّة.
يعتبر المحتوى الذي تنشره بلدي خاص بها، معتمدة في ذلك على جهد كوادر العمل، آخذة بعين الاعتبار المبادئ الأخلاقيّة الصحفيّة والمهنية.
أمّا بالنسبة لمحتوى الموقع الخاص فيسمح لزائر الموقع أن يقتبس من محتوى بلدي ما يحتاجه شرط الإشارة للمصدر.
يحقّ لأي متابع للموقع أن يستفسر عن مضمون مادة صحفية في حال ورد فيها خطأ لغوي أو معلومة مغلوطة، وتعتبر بلدي ذلك شكلاً من أنواع المساهمة في تطوير أداء الموقع مستقبلاً.
تعترف شبكة بلدي بالخطأ –إن حدث- وتلتزم بتصحيحه والاعتذار عن الخطأ وتفادي تكراره.
أسس الشبكة اتحاد السوريين في المهجر، وهو اتحاد من مجموعة أشخاص في بلدان الاغتراب جمعهم حب الوطن ومصلحته، ورأوا في الشبكة سبيلاً للمساهمة في بناء الوطن وتحريره من الظلم والطغيان، والارتقاء به إلى مستوى الدول المتقدّمة، ومشاركة فعلية في الثورة السورية، التي نادى بها أبناء سورية داخل وخارج البلاد.